مقدمة الصفحة
 عودة لفقه الصلاة

حكم الأذان وصفته

 
 
 
  • حكم الأذان

  • أحكام خاصة بالأذان

  • صيغة الأذان

 

 
 
 

حكم الأذان

الأذان هو من أهم شعائر الإسلام الظاهرة ومن اهم مايميز بلاد الإسلام عن غيرها، وقد ذهب الإمام أحمد وشيخ الإسلام ابن تيمية، ومن المعاصرين: الشيخ ابن عثيمين رحمه الله الى أنه فرض كفاية، وذهب جانب من الفقهاء الى أنه سنة مؤكدة، ونحن نرى ما ذهب اليه الإمام أحمد وغيره من أنه فرض كفاية إن قام به من يكفي سقط الإثم عن الباقين وذلك هو الأقرب للصواب والله تعالى أعلم .

وعن أنس بن مالك رضي الله عنه: " أن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان إذا غزا قوما لم يغر عليهم حتى يصبح فإن سمع أذانا وإلا أغار عليهم "  متفق عليه. ، وعن مالك بن الحويرث قال ( أتيت النبي صلى الله عليه وسلم في نفر من قومي ، فأقمنا عنده عشرين ليلة ، وكان رحيما رفيقا ، فلما رأى شوقنا إلى أهالينا ، قال :" ارجعوا فكونوا فيهم ، وعلموهم ، وصلوا ، فإذا حضرت الصلاة فليؤذن لكم أحدكم ، وليؤمكم أكبركم ") متفق عليه.

 
 
 

أحكام خاصة بالأذان

شُرع الأذان للصلاوات الخمس فقط ولا يجوز لغيرها مثل صلاة العيد والكسوف والخسوف والاستسقاء وكذلك القيام -التراويح- فيُقال ( الصلاة جامعة) مثلاً ولكن لايؤذن لمثل هذه الصلوات ولا غيرها.

يُشرع للصبح أذانان وخاصة في رمضان ولكن ذلك ليس بفرض فالأول لإيقاظ النائم وتنبيه اليقظان، والثاني هو المعتمد لدخول وقت الصبح.

من نام عن صلاة أو نسيها فإنه يُشرع له أن يؤذن لها ويُقيم.

أما إن تعددت الفوائت كما حدث مع المسلمين يوم الأحزاب فيؤذن ويقام للأولى، ثم يٌقام للثانية دون أذان، ومثل ذلك لما يليها، فعن ابن مسعود رضى الله عنه: ( إن المشركين شغلوا النبي صلى الله عليه وسلم عن أربع صلوات يوم الخندق ، فأمر بلالا فأذن ، ثم أقام فصلى الظهر ، ثم أقام فصلى العصر ، ثم أقام فصلى المغرب ، ثم أقام فصلى العشاء ) رواه النسائي وصححه الألباني.

الأولى لمن أذّن للصلاة أن يُقيم لها ايضاً.

ليس على النساء أذان وإن صلين في معزل عن الرجال، ولكن لا حرج عليهن إذا أقامت إحداهن الصلاة .

من كان جالساً في المسجد ( أو في أي مكان آخر) وشرع المؤذن في النداء فإنه يُكره له أن يقوم من مكانه مبتعداً (أو يترك المكان) لأي سبب كان قبل أن ينتهي المؤذن من الأذان لأن ذلك فعل الشيطان كما جاء في الحديث الذي رواه أبو هريرة رضى الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: " إذا أُذن بالصلاة أدبر الشيطان له ضراط ، حتى لا يسمع التأذين ، فإذا سكت المؤذن أقبل ، فإذا ثوب أدبر ، فإذا سكت أقبل ، فلا يزال بالمرء يقول له : اذكر ، ما لم يكن يذكر ، حتى لا يدري كم صلى " متفق عليه.

إذا دخل شخص المسجد أثناء الأذان فلا يشرع في صلاة النافلة حتى ينتهي المؤذن ويردد الأذان خلفه ويدعو بالذِّكر المأثور عن النبي : " اللهم رب هذه الدعوة التامة، والصلاة القائمة، آت محمدا الوسيلة والفضيلة، وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته "، ثم يبدأ بتحية المسجد أو النافلة، يُستثنى من ذلك إن كان الأذان لصلاة الجمعة فإن الصواب أن يشرع في آداء تحية المسجد  فور دخوله حتى يتفرغ لسماع الخطبة. 

   
 
 

صيغة الأذان

الله أكبر ..... الله أكبر

ألله أكبر ..... الله أكبر

أشهد أن لا إله إلا الله .... أشهد أن لا إله إلا الله

أشهد أن محمداً رسول الله ..... أشهد أن محمداً رسول الله

حي على الصلاة ..... حي على الصلاة

حي على الفلاح ..... حي على الفلاح

الله أكبر ..... الله أكبر

لا إله إلا الله

وذلك من الحديث الصحيح الذي رواه أبو محذورة في صحيح مسلم، وحديث عبدالله بن زيد بن عبد ربه، وأما أذان الصبح الأول فيزاد فيه التثويب وذلك بعد حي على الفلاح الثانية فيقول المؤذن:

الصلاة خير من النوم ...... الصلاة خير من النوم

وأذان الصبح الأول إنما يكون قبل دخول وقت الصبح، وقد شرعه النبي لإيقاظ النائم وتنبيه القائم، روى ابن مسعود رضي الله عنه في الحديث الصحيح " لا يمنعن أحدكم أذان بلال من سحوره فإنه يؤذن أو قال ينادي ليرجع قائمكم وينتبه نائمكم وليس الفجر أن يقول هكذا قال مسدد وجمع يحيى كفيه حتى يقول هكذا ومد يحيى بأصبعيه السبابتين ".

 والسنة أن يؤذن للصبح أذانين الأول لتنبيه القائم وإيقاظ النائم ويكون قبل دخول وقت الصبح، والثاني يكون للإعلام بدخول وقت الصبح والإمساك عن الطعام والشراب لمن أصبح صائماً ، وعن ابن عمر رضي الله عنهما : ( كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم مؤذنان : بلال وابن أم مكتوم الأعمى ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن بلالاً يؤذن بليل ، فكلوا واشربوا حتى يؤذن ابن أم مكتوم "، ولم يكن بينهما إلا أن ينزل هذا ويرقى هذا ) متفق عليه.

 
 

 

من فضلك إن وجدت خطأ نبهنا اليه ج
تصفح البوم الصور

للقراءة في المصحف الشريف

الأخبار - الفضائيات واالاذاعات الإسلامية - الطقس

عودة للصفحة الرئيسية لإرسال بريد اليكتروني

برامج قد تحتاج اليها

Download Real Player Download WinRAR Download Flash Player Download WinZip Download Acrobat Reader
تصفح البوم الصور