مقدمة الصفحة

 من كنوز الحسنات

 

السعى في حاجة أخيك المسلم

للمزيد اضغط هنا

 
 

  قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أحب الناس إلى الله تعالى أنفعهم للناس ، و أحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور يدخله على مسلم ، ‏أو يكشف عنه كربة ، أو يقضي عنه دينا ، أو تطرد عنه جوعا ، و لأن أمشي مع أخ في حاجة أحب ‏إلي من أن اعتكف في هذا المسجد ، يعني مسجد المدينة شهرا ، و من كف غضبه ستر الله عورته ، ‏و من كظم غيظه ، و لو شاء أن يمضيه أمضاه ملأ الله قلبه رجاء يوم القيامة ، و من مشى مع أخيه ‏في حاجة حتى تتهيأ له أثبت الله قدمه يوم تزول الأقدام "‏‎، صححه الألباني في السلسلة الصحيحة من رواية عبد الله بن عمر رضي الله عنهما.

  وكذلك قال صلى الله عليه وسلم: " من نفس عن مسلم كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب الآخرة ، ومن ستر على مسلم ‏ستره الله في الدنيا والآخرة ، والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه ‏ " أخرجه الترمذي وغيره وصححه الألباني من رواية أبي هريرة رضي الله عنه.

 
 
 
 
 
 
من فضلك إن وجدت خطأ نبهنا اليه ج
تصفح البوم الصور

للقراءة في المصحف الشريف

الأخبار - الفضائيات واالاذاعات الإسلامية - الطقس

عودة للصفحة الرئيسية لإرسال بريد اليكتروني

برامج قد تحتاج اليها

Download Real Player Download WinRAR Download Flash Player Download WinZip Download Acrobat Reader
تصفح البوم الصور